Biography
Policies
Institutions
The Assassination

من سلسلة "عادعساتك" : سجعان قزي لـKataeb.org : لقد كان بشير مسكوناً بهاجس المصير المسيحي واستقلال لبنان.

الأستاذ سجعان قزي كان مستشار الرئيس الشهيد بشير الجميل وأحد المقربين. تولى معه ملفات عدة سياسية وإعلامية. أسس إذاعة لبنان الحر وأدارها، وكان "الرفيق" الذي يكتب خطابات شهيد الـ 10452. اليوم يحدثنا الأستاذ قزي عن بشير:

• هل تعتبر أن مشروع الرئيس بشير الجميل قابل للتطبيق اليوم ؟

كل رجل دولة أو زعيم سياسي يطرح أفكاراً ومشاريع لا تصلح إلا لزمن معين يفتقر إلى الرؤية، ولا يستحق، بالتالي، هذه التسمية. الرجال العظام في تاريخ الشعوب والأمم هم الذين طرحوا مشاريع قلما تحققت في حياتهم وغالباً ما أنجزت بعد غيابهم. من هذا المنظار، كان بشير صاحب رؤية مستقبلية، فطروحاته بالنسبة القضية اللبنانية والوجود المسيحي تخطت المرحلة الزمنية التي عاش فيها ومارس بخلالها العمل الوطني المقاوم. لقد استمد بشير جوهر أفكاره من تجارب التاريخ وأرادها إطاراً يضمن الوجود المسيحي الحر والكيان اللبناني لعقود وعقود.
ومجموع أفكار بشير تشكل أساس كل حل جذري للقضية اللبنانية اليوم وفي كل يوم. ولم يتعرض الوجود المسيحي مجدداً للخطر إلا حين ابتعد المسؤولون المسيحيون عن خياراته الوطنية. وها إننا اليوم نرى قادة مسيحيين ومسلمين يعودون إلى طروحات بشير لإنقاذ لا الوجود المسيحي فحسب بل الكيان اللبناني عموماً. وبذلك يأخذ شعار " بشير حي فينا" كل أبعاده. حقاً إن بشير حي.
إن هاجس بشير منذ أن وطئ عتبة العمل الوطني كان مزدوجاً: الأول هو ضمان وجود مسيحي حرّ في لبنان والشرق. وآمن بأن لا سبيل لتحقيق هذا الهدف وثباته من دون دور مسيحي سياسي مميز وقوي وفاعل في الدولة اللبنانية. والثاني هو إقامة دولة سيدة ومستقلة قادرة على الدفاع عن نفسها من دون التسكع أمام الخارج ليحميها أو لينجدها.
وما سعيه لبلوغ سدة رئاسة الجمهورية إلا لتحقيق هذا الأمر. إن بشير الجميل هو صاحب أول استراتيجية دفاعية للدولة اللبنانية، كما هو صاحب أول مشروع لإقامة مجتمع مقاوم. وتحلى بشير بالشجاعة السياسية الكافية وبالصدق ليطالب، منذ أواسط السبعينات، بنظام دستوري اتحادي، وبدولة مدنية وبالحياد اللبناني.
ومع أن سياسة بشير، بشقيها اللبناني والإقليمي، تطورت مع الأحداث، فإن استراتيجيته حيال الوضع المسيحي في لبنان والشرق لم تتبدل. ومن هذه الاستراتيجية كان يستمد الوحي ويكيف مواقفه وتحالفاته وخصوماته الداخلية والخارجية. لقد كان بشير مسكوناً بهاجس المصير المسيحي واستقلال لبنان.

Read more...
 

من سلسلة " عادعساتك" : بشير الجميل من المقاومة الى الدولة

Kataeb.org : استطاع الرئيس الشهيد بشير الجميل فهم القضية اللبنانية بكل ابعادها بعدما تشرب القضية المسيحية وقاوم من اجلها، فانتقل من مرحلة النضال العسكري الى النضال السياسي ومن منطق الفدرالية المترجمة لواقع المجتمع التعددي الى المناداة بلبنان الواحد بجيشه ومؤسساته الشرعية والتي تعيش فيه كل فئة من المجتمع اللبناني بحرية من دون ان تفرض أي منها رأيها على الآخرين.
ومن عرف بشير عن قرب وليس عن طريق ما قاله او كتبه او قيل عنه فقط، علم انه كان يقارب المسائل بعيني "الواقعية العفوية". "لست مفكرًا وانني احدد نفسي بعملي" قال بشير. ولكن واقعيته العفوية اخذت تنتقل تدريجيًا من العفوية البحت الى واقعية اكثر صقلاً وفطنة وتنظيمًا بوتيرة ممارسته المقاومة ميدانيًا بصدق واصالة ومسؤولية، وان برز في الوقت نفسه ذا طموح في نيل العلى.
وليس كل ما جاء به بشير يعتبر من عندياته على نحو محض. رفقاؤه على اختلاف مسؤولياتهم ومستوياتهم وقدراتهم وعطاءاتهم، "ضخوا" فيه من الآراء والنصح والمعرفة والتنبيه والتحذير والتشجيع والتأييد ما جعله في العام 1982 غير بشير الجميل الآتي من العام 1975. وفضله الكبير انه احسن الاصغاء الى ما سمع والتفكير في ما رأى.
فما جاء به خلال فترة صعوده ووصوله من اقوال واعمال وتطلعات انما كان ثمرة هذا التفاعل في داخله بين طاقاته الذاتية وشخصيته الفذة المميزة وما اكتسبه طوال الاعوام السبعة، وقد كانت مليئة بما يشبه الاساطير. شكل كل ذلك، في نهاية الامر واجمالاً، ما يمكن تسميته "الخط البشيري" وهو الخط الذي جعلنا وابناء المجتمع المسيحي نتعلق ببشير الجميل وبالمقاومة التي قاد. ومن بين الامور التي تناولها هذا الخط ثلاثة، تشكل مسائل – مشاكل قسمت اللبنانيين ولا تزال.

Read more...
 

تعليق النائب صولانج بشير الجميّل على الاعتداء الذي طال المؤسسة العسكريّة

علّقت النائب صولانج بشير الجميل في حديث إلى موقع"القوات اللبنانية" الالكتروني على الاعتداء الذي طال المؤسسة العسكرية والذي أدى إلى استشهاد النقيب الطيار سامر حنا، فقالت: "لن أساير في موضوع خطير جداً على مستقبل لبنان وديمومته، ولن أوافق أو أجاري وأشارك في مؤامرة طمس الحقائق وامتصاصها في قضية في هذه الخطورة على سيادة واستقلالية قرار الدولة اللبنانية".

أضافت: "أن ما حصل هو تعد سافر وليس خطأ على الجيش اللبناني، العمود الفقري للاستقلال والنظام، وهو عملية إجرامية كبرى أدت إلى اغتيال ضابط طيار كان يقوم بواجبه الوطني، كما هو إطلاق نيران غزيرة مجرمة على مروحية لبنانية وليس اسرائيلية".

وتابعت الجميل: "ان تحويل هذه القضية إلى لجان تحقيق هو مقبرة للحقيقة لأنني أعلم منذ الآن ان التحقيق المسيّر لن يصل إلى أي نتيجة بل هو طريقة لامتصاص النقمة العارمة التي حصلت، وقد سبق لنا ان حوّلنا قضايا هامة إلى التحقيق والقضاء ولم نصل ولأننا لا نريد ان نصل إلى الحقيقة كون السلاح غير الشرعي هو صاحب السيطرة على كل المؤسسات".

ونبهت الجميع من أن إحالة هذه الجريمة الكبرى التي لا تغتفر إلى لجان تحقيق الهدف منها امتصاص النقمة وقد بدأ مع الأسف امتصاصها على حساب الشهيد الطيار سامر حنا، وعلى حساب هيبة الجيش مرة أخرى وعلى حساب السيادة على الـ10452 كلم²

 

ذكرى انتخاب الشيخ بشير الجميّل

رئيساً للجمهورية اللبنانية



 

لمناسبة الذكرى السادسة والعشرين لانتخاب الشيخ بشير الجميّل رئيساً للجمهورية، وكعادتهم كل سنة، رفع أنصاره وعدد من الكتائبيين والقواتيين يتقدمهم الشيخ نديم الجميّل مساء اليوم 23 آب صورة ضخمة للرئيس الشهيد في ساحة ساسين في الاشرفية كتب عليها: نحن المقاومة اللبنانية

 

To see the photos concerning the event :

Read more...
 
<< Start < Prev 1 2 3 4 5 6 Next > End >>

Results 16 - 20 of 28
 

Bachir Gemayel Foundation 09 all rights reserved.